|

سيول تطور "قنبلة التعتيم" لاستخدامها ضد بيونغ يانغ في حالة الحرب

ذكر مصدر عسكري كوري جنوبي، امس ، أن بلاده حصلت على تقنيات صناعة قنبلة "غرافيت" (يُطلق عليها قنبلة التعتيم)، التي قال إنها "قادرة على تعطيل أنظمة الطاقة في كوريا الشمالية في حالة الحرب".
ونقلت وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية الرسمية عن مسؤول عسكري (لم تسمّه) قوله إن "جميع التقنيات لتطوير قنبلة غرافيتية بواسطة وكالة تنمية الدفاع في البلاد قد تم تأمينها". وأكد المصدر "نحن في المرحلة التي يمكننا فيها بناء القنابل بأي وقت".
وأضاف أن "وزارة الدفاع طلبت أن تتضمن موازنة العام المقبل مبلغ 500 مليون وون (436 ألف دولار أمريكي) للمشروع، إلا أن وزارة المالية لم تقبل".
وتعمل "قنبلة التعتيم" عن طريق نشر خيوط الكربون الغرافيت المعالجة كيميائيًا على المرافق الكهربائية، لخلق ماس كهربائي وتعطيل شبكة الكهرباء، بحسب المصدر ذاته.
ويأتي تطوير السلاح غير المميت، من قبل وكالة تنمية الدفاع كجزء أساسي من برنامج الضربة الوقائية لكوريا الجنوبية الذي يطلق عليه اسم "سلسلة القتل".
وغالبًا ما تُوصف القنبلة بأنها "ناعمة"، لأنها تؤثر فقط على أنظمة الطاقة الكهربائية المستهدفة.


0 تعليقات




أضف تعليق جديد